TvQuran

العودة   منتديات طلاب الجزائر > منتدى اللغات وتطوير الذات > التنمية البشرية وتكنولوجيا النجاح
التنمية البشرية وتكنولوجيا النجاح تعلم معنا كيفية إدارة الذات و استغلال طاقتك الكامنة للوصول للنجاح.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2013-08-06, 04:24 PM رقم المشاركة : 1
معلومات الطالب
la fleur
مراقبة عامة
 
الصورة الرمزية la fleur
إحصائية الطالب







  la fleur

la fleur غير متواجد حالياً

 


افتراضي أكثر أشياء ندم عليها من رقدوا على سرير الموت

images?q=tbn:ANd9GcTOmOA_aIr6qqIfYmzscdajYbZS-c9pR5J1XAayg9SDd9k6nMV5

بروني وير Bronnie Ware ممرضة استرالية، عملت في رعاية المرضى الذين أوشكوا على الانتقال من الدنيا الفانية إلى الآخرة الباقية، خاصة المرضى الذين تبقى على وفاتهم أقل من 3-4 أسابيع، لفشل الطب في تأخير الأجل المحتوم. حين يأتي على كل انسان هذا الوقت، تكون رؤيته واضحة لحياته الماضية، ويكون لسانه منطلقا بالصدق، وبالحكمة العميقة كذلك. لأن بروني كانت تقف بجانب هؤلاء الراحلين، تشجعهم وتؤازرهم وتخفف عنهم، فهي كانت تسألهم، ما أكثر شيء ندمتم عليه في حياتكم، والتالي كان أشهر 5 أشياء قالوها:

1 – كنت أتمنى لو ملكت الشجاعة لأعيش الحياة التي أردتها لنفسي، لا التي أرادها الآخرون لي

أكثر شيء ندم عليه النادمون، حين يدرك الناس أن حياتهم قد مرت وانتهت، عندها يبدو واضحا عدد الأحلام التي مرت علينا دون تحقيقها. حين نرحل عن هذه الدنيا، وتنظر لأحلامك التي لم تتحقق، وتعرف أن سبب ذلك هو أنت، ربما بسبب أشياء فعلتها، أو لم تفعلها. يجب أن تلتزم بتحقيق عدد ولو قليل من أحلامك، فيوم أن تلاحظ أن صحتك تتراجع، فاعلم أنك تسير على طريق هابط نهايته القبر فلا تسوف وبادر لتحقيق أحلامك. الصحة والقوة والشباب كنز لا يدوم.

2 – أتمنى لو أني لم أعمل بهذه الكثرة

هذه الأمنية كانت من نصيب أكثر الرجال مقارنة بالنساء، ذلك أن هذا العمل الكثير حرمهم من مراقبة أطفالهم يكبرون، وحرمهم كذلك من مرافقة آبائهم وأمهاتهم في نهاية رحلتهم. النساء التي لم تلدن اشتركن بالأكثر في هذه الأمنية كذلك. المال لا يجلب السعادة – ولو كان يفعل فهل يغني مال عن موت؟ الوظيفة المرموقة تفقد بريقها في عين المشرف على الموت، على عكس قضاء أوقات طيبة مع الأهل والأقارب والأصدقاء. البحث عن أسباب السعادة في غير مصادر المال والعمل ربما عاد عليك براحة نفسية تعينك حين يدنو الأجل.

3– كم أتمنى لو ملكت الشجاعة للتعبير عن مشاعري

الكثيرون يكتمون مشاعرهم ظنا منهم أن في هذا الكتمان السلامة والنجاة من المشاكل، ولهذا السبب ينتهي المآل بالكثيرين بأن يعيشوا حياة عادية تقليدية مملة، ويحرمون أنفسهم من استغلال قدراتهم وإمكانياتهم لأقصى درجة ممكنة، حتى أن هذا الكبت النفسي والمعنوي ينتج عنه أمراض لدى من يكبتون مشاعرهم وأحاسيسهم، تزيد من مأساتهم.

نعم، لا يمكننا التحكم في ردود أفعال الآخرين تجاهنا وتجاه مشاعرنا، لكن حين تكون صادق المشاعر، فأنت تصل لمرحلة تناغم مع نفسك الداخلية، ورغم أي رد فعل من الآخرين، لكنك ستعيش وقتها في سلام داخلي حين تعبر عن مشاعرك الحقيقية، ذلك أنك انسان صادق المشاعر.

4 – أتمنى لو حافظت على علاقتي بأصدقائي

لا شيء يعدل صديق قديم صادق وفي، يعرفك من أجلك أنت لا من أجل شيء آخر. هذه الحقيقة تتجلى بوضوح الشمس حين يقترب الأجل. عندها تندم أنك لم تحرص على روابط الصداقة، ولم تتعهدها بالرعاية، ولم تقتطع من وقتك وتعطيها من جهدك لكي تنمو وتستمر. الكل يفتقد أفضل أصدقائه حين يقترب الموت.

الحياة كلها مشاغل، العمل والأهل والأولاد والمدير الغبي، لكن حين يكون المتبقي ساعات أو أيام، ساعتها يثقل في الميزان وقفة الصديق الوفي. حين يضعف الجسد، وتنحسر الصحة، تكون المشاعر والعواطف هي الأغلى والأكثر أهمية. لا شيء يعدل الحب الصادق والخل الوفي لمن يرقد على سرير الموت.

5 – أتمنى لو كنت تركت نفسي لتكون أكثر سعادة

لم يدرك كثيرون أن السعادة اختيار شخصي إلا حين دنا الأجل، لأنهم نسوا ذلك في خضم صراعهم اليومي مع متطلبات الحياة، فالخوف من التغيير جعلهم يزيفون شعورهم الداخلي بأن ما هم عليه سبب كافي للشعور بالسعادة، ولهذا عاشوا بشعور زائف بالسعادة. حين تخشى من رأي الناس فيك، وحين تخشى من الخروج على المألوف، وحين تعيش وفق ما هو تقليدي ومكرر، فأنت تحرم نفسك من السعادة الحقيقية. حين ترقد على سرير الموت، فآخر شيء ستقلق منه هو رأي الناس فيك، وظنهم بك.

على الجهة الأخرى، كم تساوي ابتسامة الرضا عن نفسك على وجهك وأنت راقد هناك، وأنت تتذكر كيف عشت حياتك بالطول وبالعرض، وفعلت ما تريده، وكنت صادقا مع نفسك، وحققت أحلامك، وعشت محبا وفيا لمن أحبك ولمن بادلك الوفاء، حين تتذكر كيف اخترت أن تكون سعيدا، وأن تفعل ما يجعلك تشعر بالسعادة الحقيقية.

بسبب شهرة هذه المقالة، ألفت بروني كتابا وضعت فيه خلاصة خبراتها الحياتية من وظيفتها، وأسمته:

The Top Five Regrets of the Dying – A Life Transformed by the Dearly Departing

الآن، لا يعلم الغيب إلا الله، ولا يعلم أحد من سيسبق من، ما نملكه هو الآن، إذا كنت تفعل أحد هذه الأشياء توقف عنها فورا، كن صادقا مع نفسك، مع مشاعرك، مع أحاسيسك، مع أحلامك. عش حياتك بصدق.

هذه النصائح لا تغني بأي حال من الأحوال عن طاعة الله عز وجل، الخالق البارئ المصور، المحي المميت، وإنما هي نظرة من منظور إضافي.







رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تسعة أشياء لن يسألك الله عنها ... !! زآوالي-بخومياغ شوآ قسم القرآن الكريم 4 2013-03-10 08:43 PM
ما تراه عند حضور الموت Sad King قسم القرآن الكريم 2 2013-01-14 11:28 PM
أشياء تظل حية بعد الموت Sad King قسم القرآن الكريم 1 2013-01-14 09:13 PM


الساعة الآن 08:24 PM


!~التبادل النصي مع مواقع صديقة لنا~!
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO TranZ By Almuhajir
sitemap

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88